معهد البلقاء للابتكار

26-11-2017, 01:23 AM - 2 Years-ago

التقت جلالة الملكة رانيا العبدالله، الاثنين، عدداً من أهالي منطقة العارضة في جمعية عبدالرحمن بن عوف الخيرية بالبيوضة، كما اطلعت على المنتجات المحلية لسيدات مستفيدات من مؤسسة إبداع البلقاء.
وخلال اللقاء مع أهالي العارضة، رحب الشيخ فيصل النعيمات بجلالتها، واستعرض رئيس الجمعية سميح النعيمات جانباً من عمل ومبادرات الجمعية التي تأسست عام ١٩٩٠ وساهمت في إنشاء العديد من المشاريع المدرة للدخل وخاصة في مجال الزراعة المستدامة، بالإضافة إلى تقديم دورات تدريبية. وتحدث الأهالي عن الأهمية الاقتصادية والميزات البيئية للمنطقة.
ونقلت جلالتها للأهالي تحيات جلالة الملك عبدالله، وقالت سمعت كيف استطاع أهالي قرية البيوضة الاستفادة من الميزة التنافسية للمنطقة والاستفادة منها بطريقة صحيحة لبناء اقتصاد محلي مستدام. وأن سيدنا دائما ينادي ويوجه للاستفادة من الخصوصية لكل منطقة والاستفادة منها والبناء عليها، هذا هو أساس وجوهر اللامركزية والتنمية المحلية المستدامة.
وفي جمعية إبداع البلقاء، التقت جلالتها بحضور مديرة الجمعية إلهام العبادي مع النساء المستفيدات من مشاريع الجمعية، واطلعت على منتجات سيدات المنطقة والتي تنوعت بين الزيت والزعتر والصابون والمطرزات والمنسوجات، حيث ساهمت الجمعية بزراعة ٦٢٠٠ شجرة مثمرة في بيوت قرية بيوضة، بواقع عشرة شجرات لكل بيت بالشراكة مع العربيّة لحماية الطبيعة ومجتمع بيوضة.
وفي حديقة الجمعية استمعت جلالتها إلى شرح عن موسم قطاف الزيتون.
وتعمل الجمعية على تحسين منتجات القرية الزراعية وتسويقها إلى عمان والمنطقة، وتستضيف في مواسم حصاد القمح وأعلاف الماشية والزيتون متطوعين لمساعدة المزارعين.